وزير الخارجية اليماني: تصنيف الحوثيين حركة إرهابية أمر وارد لكنه قد يقضي على إمكانية الحل السياسي

وزير الخارجية اليماني: تصنيف الحوثيين حركة إرهابية أمر وارد لكنه قد يقضي على إمكانية الحل السياسي خالد اليماني وزير الخارجية اليمني

قال وزير الخارجية اليمني، خالد اليماني، إن تصنيف جماعة الحوثيين حركة إرهابية بعد حزب الله والحرس الثوري أمر وارد، إلا أنه قد يقطع الطريق أمام الحل السياسي للأزمة، ودعا الحوثيين إلى استغلال الفرصة القائمة لإحلال السلام.

ورداً على سؤال وكالة سبوتنك للوزير اليماني حول إمكانية تصنيف الحوثيين كحركة إرهابية بعد حزب الله والحرس الثوري: "نعم هذا من الوارد أن يكون الخطوة التالية، ولكن نريد أن نقول إننا نريد أن نمد يدنا للسلام وإن نحن صنفنا- أتكلم عن بنود القانون الدولي- إن تم تصنيف الحوثيين كمنظمة إرهابية، فلا ينبغي لي أن أتفاوض، لأنه لا ينبغي لأي دولة تحترم القانون الدولي أن تتفاوض مع منظمة إرهابية، ونحن نقول للحوثيين إن فرصة السلام لا تزال قائمة، وأن هناك فرصة أن يكونوا شركاء ولا يتم إقصاؤهم قائمة".

وأضاف اليماني "إن كان التحول تم بتسمية كل أذرع إيران في المنطقة مثل المليشيات الحوثية في اليمن وغيرها من المليشيات الأخرى التي تعمل هنا وهناك، فهذه خطوة ستعمل على قطع الطريق على أي إمكانية للحل وستكون المواجهة هي الحل الوحيد. فمن منطلق قناعتي بالقانون الدولي أن الفرصة لا زالت قائمة أمامنا للتوصل إلى حل".


شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك