الريال اليمني يتراجع إلى 600 للدولار مع زيادة الطلب على النقد الأجنبي

الريال اليمني يتراجع إلى 600 للدولار مع زيادة الطلب على النقد الأجنبي

عاد الريال اليمني للتراجع مجدداً أمام العملات الأجنبية في مؤشر جديد على انهيار الاقتصاد، ووصل سعر الدولار الواحد في السوق الموازية إلى 600 ريال، بينما وصل سعر الريال السعودي إلى 158 ريالاً.

ووفق مصرفيون أفادوا "المصدر أونلاين" فإن تراجع سعر الريال يعود إلى الطلب على النقد الأجنبي، وإن مؤشرات ارتفاعه قد تكسر حاجز الـ600 ريال، وفي حال جرى ذلك فإنه من الممكن أن يتصاعد بسرعة أكبر.

وكان الريال قد شهد تحسناً في مطلع نوفمبر الماضي ووصل سعر الصر الصرف إلى 470 ريالاً للدولار في السوق الموازية، وكان السعر يحول حول سعر البنك المركزي اليمني الذي حدد سعر المصارفة بـ440 ريالاً للدولار.

لكنه ما لبث أن انهار مجدداً بفعل مضاربة الصرافين واستقر لنحو أسابيع عن 570 ريالاً، قبل أن يتراجع مجدداً اليوم الأربعاء.

ويأتي ذلك بعد أسابيع قليلة من انعقاد مؤتمر المانحين الدوليين لتمويل خطة الاستجابة الإنسانية في اليمن التي قدمتها الأمم المتحدة لإنقاذ الوضع الإنساني في البلد الأفقر بالجزيرة العربية.



شارك الخبر


طباعة إرسال




شارك برأيك